أطلانتس المدينة الغارقة والبحث عن قارة تحت الماء!!
أطلانتس المدينة الغارقة

أطلانتس المدينة الغارقة  أطلانتس هي أحد القارات التي اعتقد القدماء بوجودها، وبأنها كانت أقوي القارات وقامت بحكم العالم لمدة زمنية طويلة، ثم اختفت في ظل ظروف غامضة، وأصبحت أسطورة يتوارثها الأجيال، وخاصة بعد أن قام أفلاطون بالحديث عنها عند وصفه للمدينة الفاضلة، وأعتقد الكثير من البشر بأهمية تلك القارة، التي تحدث عنها أفلاطون، ولكن مع ظهور الكثير من الاكتشافات في العصر الحديث، ومن خلال العديد من الدراسات التي أشارت إلي رواية قارة اطلانطس، وأنها كانت قائمة بالفعل غير أنها اختفت بفعل طوفان كبير، ومرجعية من يشكك في وجود تلك القارة؛ هو أنه لا يمكن لطوفان أو زلزال كبير أن يقوم بإخفاء قارة كبيرة بهذا الوصف، ولا يؤثر علي القارات الاخري.
تطالعنا الروايات التي قام بسردها أفلاطون، أن اطلانتس كانت أحدي المناطق التي تميزت بالتطور حيث كانت تمتلكك القصور والمعابد العملاقة، وقد قامت بالسيطرة علي العديد من الحضارات المجاورة، وأمتلك السكان في اطلانطس الخبرات الهندسية المتطورة؛ التي ساعدتهم في بناء المباني المعمارية، ومن أبرز معالم تلك الحضارة هو المعابد الدائرية الثلاثة التي اعتبرت أحد المعالم المميزة لتلك القارة، ولكن حدثت كارثة مروعة أدت إلي اختفاء هذه الحضارة، مما حذا بالفراعنة والذين كانوا يعتبرون أحد الحضارات المتطورة في هذا الوقت، إلي إرسال البعثات من أجل البحث عن تلك القارة، وقد وجد العديد من الآثار في المحيط الأطلنطي، وهو يعتبر من أكثر الأماكن التي يحتمل أن تكون مكان غرق أطلانطس، وتلك الآثار التي وجدت في قاع المحيط تتميز بتشكيلها بشكل دقيق، وذلك دليلاً علي أنهم كانوا يمتلكون المقدرة والأجهزة العلمية المتطورة من أجل تشكيل تلك المواد الشديدة الصلابة، بالإضافة إلي اكتشاف بعض الأهرامات والطرق، مما جعل العديد من الباحثين يؤكد علي أن تلك القارة كانت قائمة في يوماً ما، ولا زال البحث جارياً عن الآثار التي تدل علي وجودها.