تعرف علي مرض الربو وطرق علاجة
تعرف علي مرض الربو وطرق علاجة

مرض الربو عبارة عن حالة تصيب الشع الهوائية في جسم الإنسان، بحيث تسبب تضييق وإنتفاخ، ومن ثم ينتج البلغم أو مخاط، وهذا ما يجعل السعال والتنفس صعب، وبالتالي ينتج صفير عند محاولة التنفس.

بالنسبة للبعض فإن مرض الربو يعد مصدر إزعاج خفيف، أما بالنسبة لأخرين ممكن أن يكون مشكلة كبيرة لهم وتتعارض مع الأعمال اليومية للفرد، وكذلك ممكن أن تتسبب في تهديد الحياة.

وعلينا أن تعرف أن مرض الربو لا يوجد لة علاج قاطع، ولكن يمكن السيطرة علية، وغالبا تكون أسباب الربو متغيرة مع الوقت، ولذلك يجب أن يُتابع مريض الربو مع الطبيب حالتة الصحية بإستمرار.

أعراض مرض الربو:

تختلف أعرض مرض الربو من شخص لأخر، وذلك بحسب النوبات التي تصيب الفرد، والأعراض التي لا تظهر إلا في بعض الأوقات، وغالبا ما تصاحب الذي يمارس التمارين الرياضية.

علامات وأعراض الربو تشمل:

  • ألم في الصدر
  • ضيق في التنفس
  • بعض الإضطرابات أثناء النوم بسبب ضيق التنفس.
  • السعال
  • صوت صفير نتجة صعوبة التنفس.

دلائل على أن أزمة الربو شديدة ما يلي:

  • علامات مرض الربو وأعرضة تؤثر بشكل كبير علي المريض وتزيدة توترا
  • زيادة في صعوبة التنفس.
  • الحاجة إلي أجهزة الإستنشاق في حالات الإغاثة السريعة.

أعرض الربو تزداد في هذة الحالات:

  • عندما يكون الهواء باردا أو جافا فأن التمارين الرياضية تسبب سوء في حالة المريض.
  • الربو المهني وهي الناتج عن المهيجات في محيط العمل مثل الغازات و الكيماويات وغيرها من الغازات السامة.
  • الربو الناجم عن الحساسية، والذي ينتج عن المواد التي توجد بالجو مثل وبر الحيوانات الأليفة وجراثيم العفن وغيرها.

ماهو الوقت المناسب لزيارة الطبيب:

يجب أن تطلب العلاج في الحالات الطارئة، لأن حالات نوبات الربو الحادة قد تتسبب في الوفاه الفورية، فجيب أن تذهب للطبيب فورا لإستشارتة، وتتابعة بإستمرار لحين تحسن حالتك، وهذة الحالات مثل:

سرعة في تزايد ضيق التنفس وعدم ظهور أي تحسن في الحالة، حتي بعد قيامة بإستشاق الجهاز المساعد علي التنفس، فضلا عن ضيق التنفس المصاحب للمارسة الرياضة الذي يقوم بها مريض الربو.