قطع رأس تمثال الاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي في بوينوس ايرس
ليونيل ميسي

لقد تعرض تمثال ليونيل ميسي  لعمل تخريبي كبير في مدينة بوينوس ايرس حيث وجد تمثال اللاعب الأرجنتيني الشهير وهو في حالة من الفوضه مقطوع الرأس والذراعين وذلك ما ورد عن السلطات المسئولة في منطقة بوينيس ايرس.

ولقد صرحت الهيئة الثقافية في الأرجنتين أن التمثال تعرض لعملية تخريب بعد تقطيعه ولقد بدء العمل في الحال على إصلاح تمثال ليونيل ميسي.

والتمثل الخاص ليونيل ميسي هو من الرخام الأسود وتم تجسيده للاعب وهو ينطلق بالكرة وتم تشيده منذ بضع أشهر فقط في شهر يونيو الماضي وفي الواقع أن تخريب التماثيل والاثار والمنازل المميزة هي من الأمور الواردة جدا في منطقة بوينوس ايرس.

وفي نفس المنطقة منذ فترة كان هناك تمثال للاعبة معروفة في الأرجنتيني في لعب كرة المضرب وهي غابرييلا ساباتيني  وتعرض تمثالها لقطع المضرب من يدها ولقد تم وضع تمثلها وتمثال ليونيل ميسي لتكريمهما علي ممشي معروف في بوينوس ايرس ودائما ما يتم وضع تماثيل  في تلك المنطقة لأشخاص رياضية معروفة في الأرجنتين.

أهم المعلومات عن ليونيل ميسي:

أن أول عقد وقعه  مع نادي برشلونة كان وهو صغير في عمر الثالث عشر ولقد تم التعاقد على مناديل ورقية ولقد كان ميسي يعاني من قصر القامة وكان يحتاج إلى علاج وأشترط علية نادي برشلونة تناول الهرمونات لعلاج حالته.

أن ليونيل ميسي لدية جنسية أرجنتينية وأخري اسبانية وبالرغم أن ميسي يقيم منذ الصغر في برشلونة ألا أنه يتحدث بلغة بلاده وهو محب بشكل كبير لألعاب الفيديو التي يعشقها الملايين.

دائما عندما يسجل ميسي هدف فانه يرفع أصبعه وذلك من أجل جدته المتوفي حتى تفتخر به وهناك قصة حب كبيرة تجمعه بزوجته أنطونيللا فهي حب حياته منذ الصغر فهي من نفس مكان نشأة ليونيل ميسي.

وبالرغم كل البطولات التي حققها مع فريق برشلونة إلا انه يحلم بأن يحقق البطولات مع منتخب الأرجنتين وبرغم حبه لفريق برشلونة إلا انه محب للفريق الذي كان يلعب به وهو صغير فريق شباب نيولز ببلدته التي نشأ بها روزاريو بالأرجنتين.