محافظ الإسكندرية يعطي تعليمات مشددة للتصدي بحزم للمباني المخالفة وإزالتها
محافظ الإسكندرية

أصدر  محافظ الإسكندرية تعليماته للأجهزة  التنفيذية في المحافظة على ضرورة العمل على مكافحة  ظاهرة المباني المخالفة في المدينة لان في الواقع الأمر أصبح يمثل ظاهرة خطره في مدينة الإسكندرية ويهدد حياة المواطنين بشكل كبير وتؤثر على مرافق المحافظة ويجب أن يكون هناك متابعة بشكل مستمر وفعال من قبل المسئولين.

ولقد صدر بيان صحفي عن محافظة الإسكندرية خاص بحملات الإزالة التي تمم هناك خلال تلك الفترة  فقد تم إزالة عقار بالكامل مخالف في منطقة الحضرة بشارع هناك معروف باسم الواثق وكان قائد الحملة هو السيد على مرسي رئيس الحي.

وكذلك تم تسليم عقار أخر مخالف للمقاول المسئول عن الإزالة ويقع في شارع بيلوز  وتم تسليم عقار أخر في شارع أبو الوفدا وهو عقار مكون من 12 دور وتم تسليم الجزء المخالف من العقار فلقد كان مصرح فقط بتسع أدوار.

وفي منطقة المنتزه أيضا كان هناك حملة إزالة وفقا لتوجيهات السيد محافظ الإسكندرية وبقيادة رئيس الحي وهو اللواء أحمد أبو طالب  في وجود العميد سيد عبد المحسن وهو منسق الإزالات  قد تم تسليم 9 وحدات سكنية بالعقار 10 المتواجد في طريق الجيش وتم الهدم فعلا لعقار في شارع صلاح الدين وتم الهدم أيضا 34 وحدة سكنية مخالفة في شارع بلال بن رباح المتفرع من شارع اسكندر إبراهيم.

بجانب إيقاف العمل في عقار مخالف في منطقة غيط العنب وتم التحفظ على المعدات الخاصة بعملية البناء وتم تحرير مخالفة بقيمة 10 ألاف جنية.

بالفعل أن الأمر فوضوي بشكل كبير في مدينة الإسكندرية على الخصوص بالنسبة للمباني المخالفة حيث نسمع بشكل دائم عن سقوط العديد من العقارات في محافظة الإسكندرية وذلك نتيجة لكثرة المباني المخالفة وبالأخص خلال الموسم لشتوي وكثرة الأمطار فنسمع  عن العقارات التي تسقط دائما والتي تؤدي إلى مصائب كبيرة حيث تجد عقار محدد له أن ينشئ 8 أدوار ولكن لا يكتفي بذلك فيزيد ليس طابق واحد بل ثلاث طوابق ويغيب الضمير أمام الرغبة في الحصول على مقدار من المال الزائد وتزهق في المقابل المزيد من الأرواح.