موعد ليلة القدر 1438 وفضائل ليلة القدر في العشر الأواخر من شهر رمضان

موعد ليلة القدر 1438 وفضائل ليلة القدر في العشر الأواخر من شهر رمضان
موعد ليلة القدر 1438
كتب: آخر تحديث:

شهر رمضان المبارك شهر الرحمات والبركات والأجواء الإيمانية التي يعيشها المسلمون خلال الشهر المبارك، ويلتمسونه عاما بعد عام داعين إلى الله بأفضل الدعاء “اللهم بلغنا رمضان” وليلة القدر هي درة الشهر الكريم، والتي يلتمسها الصائمون في العشر الأواخر من شهر رمضان، ويجمع الفقهاء على أن تكون في ليلة فردية، أي أنها من الممكن أن تكون في اليوم الواحد وعشرين، أو الثالث والعشرين، أو الخامس والعشرين، فيما يشاع لدى العامة أنها في ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك، وسوف توافق هذا العام يوم الثاني والعشرين من شهر يونيو 2017.

تعتبر ليلة القدر هي ليلة نزول الوحي على سيدنا رسول الله محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، والليلة التي انطقه فيها جبريل “اقرأ”.

وقد أنزل الله تعالى سورة كاملة في ليلة القدر “إنا أنزلناه في ليلة القدر، ليلة القدر خير من ألف شهر، تنزل الملائكة والروح فيها، بإذن ربهم من كل أمر، سلام هي حتى مطلع ىالفجر” صدق الله العظيم.

وقد ورد في الآية الكريمة كل فضائل ليلة القدر ففيها السلام والأمان يهبط على العباد، ويتقبل الله فيها دعاءهم وابتهالاتهم، ويحدد لهم فيها مصائرهم ومكاسبهم.

ولأن ليلة القدر غير محددة الموعد يقينا، ويتم التماسها في الليالي الوتر في العشر الأواخر من شهر رمضان، تجد المسلمين حريصون على الالتزام بالصلوات والعبادات، ومنهم من يعتكف في العشر الأواخر، ويكثرون من الصلاة والدعاء والابتهال عسى الله أن يتقبل منهم جميعا صالح الأعمال.

يستحب في هذه الليلة أن يدعو المسلم بما يتمنى لنفسه وأبنائه ولبلده وأهله، وأن يترك لنفسه العنان في ساعة صدق وصفاء نفس ويدعو الله صادق النية والعزم، ومع ذلك فهناك أدعية كان يدعو بها رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام يحب المسلم أن يتأسى بها نذكر منها:

اللهم إنا نسألك باسمك الأعظم، وبوجهك الأكرم، نسألك باسمك الأعظم الذي إذا سئلت به أعطيت، وإذا دعيت به أجبت، أن تجعلنا والحاضرين والسامعين من أهل الجنان، وأن تعيذنا من الجحيم والنيران، برحمتك يا أرحم الراحمين.

عن الكاتب

  • تواصل مع شاهيناز شوقي:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *