فيديكس تلتزم بعمليات خالية من الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2040

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ممفيس، تينيسي-الخميس 4 مارس 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "فيديكس" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: FDX)، وهي موطن لأكبر شركة طيران للشحن في العالم، عن هدف طموح يتمثل في تحقيق عمليات خالية من الانبعاثات الكربونية على مستوى العالم بحلول عام 2040.

من أجل المساعدة في بلوغ هذا الهدف، تخصص "فيديكس" أكثر من 2 مليار دولار من الاستثمار الأولي في ثلاثة مجالات رئيسية تشمل: تحويل المركبات إلى مركبات كهربائية، والطاقة المستدامة، وعزل الكربون.

يتضمن ذلك تعهداً بمبلغ 100 مليون دولار لجامعة ييل بهدف المساعدة في إنشاء مركز ييل لاحتجاز الكربون الطبيعي، وتسريع وتيرة الأبحاث في الأساليب المستخدمة لعزل الكربون على نطاق واسع، إلى جانب التركيز الأولي على المساعدة في تعويض انبعاثات غازات الدفيئة المكافئة للانبعاثات الناتجة عن شركات الطيران الحالية.

وقال فريدريك دبليو. سميث، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "فيديكس" في هذا الصدد: "تقع على عاتقنا مسؤولية اتخاذ إجراءات جريئة لمواجهة التحديات المناخية. يعتمد هذا الهدف على التزامنا طويل الأمد بالاستدامة في جميع عملياتنا، مع الاستثمار في الوقت نفسه في حلول تحويلية لصالح ’فيديكس‘ وقطاعنا بأكمله".

وتشمل الخطوات الرئيسية للوصول إلى هدف محايد من حيث الأثر الكربوني ما يلي:

  • تحويل المركبات إلى مركبات كهربائية. بحلول عام 2040، سيكون أسطول "فيديكس" لمركبات استلام الطرود وتسليمها بأكمله عبارة عن مركبات كهربائية معدومة الانبعاثات الكربونية. سيتم تحقيق ذلك من خلال برامج مرحلية لاستبدال المركبات الحالية. على سبيل المثال، بحلول عام 2025، ستكون 50 في المائة من مشتريات المركبات العالمية لاستلام الطرود وتسليمها الخاصة بشركة "فيديكس إكسبريس" كهربائية، لترتفع جميع هذه المشتريات إلى مائة في المائة بحلول عام 2030.
  • حلول العملاء المستدامة. ستعمل "فيديكس" مع العملاء لتقديم استدامة شاملة لسلاسل التوريد الخاصة بهم من خلال عروض الشحن الخالية من الكربون وحلول التغليف المستدامة.
  • الوقود المستدام. ستواصل "فيديكس" الاستثمار في الوقود البديل لخفض الانبعاثات الناتجة عن الطائرات والمركبات.
  • ترشيد استهلاك الوقود وتحديث الطائرات. ستعتمد "فيديكس" على مبادرات "فيول سانس" الناجحة من "فيديكس" والمصممة لخفض استهلاك الوقود في طائراتها. منذ عام 2012، قامت برامج "فيول سانس آند إيركرافت مودرنيزايشن" من "فيديكس" مجتمعة بتوفير 1.43 مليار جالون من وقود الطائرات، وتجنب أكثر من 13.5 مليون طن متري من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.
  • المرافق. ستواصل "فيديكس" بذل جهودها لجعل أكثر من 5000 مرفقاً حول العالم أكثر استدامة من خلال الاستثمارات المستمرة في المرافق الفعالة، والطاقة المتجددة، وبرامج إدارة الطاقة الأخرى.
  • عزل الكربون الطبيعي. سيساعد تمويل "فيديكس" في إنشاء مركز ييل لاحتجاز الكربون الطبيعي بهدف دعم الأبحاث التطبيقية في حلول عزل الكربون الطبيعي.

هذا ويتطلب المسار نحو الاستدامة تبني استراتيجيات جديدة لإزالة وتخزين الكربون الزائد على سطح الكرة الأرضية. سيحفّز مركز ييل لاحتجاز الكربون الطبيعي الأبحاث متعددة التخصصات التي أجريت عبر مجالات العلوم الطبيعية والهندسة في محاولة لتسريع وتيرة هذه الأعمال.

وسيقوم الباحثون في المركز بتطوير أساليب تعتمد على أنظمة تخزين الكربون الطبيعي، بما في ذلك منظومات بيئية بيولوجية ودورة الكربون الجيولوجية، وتحسين، حيثما أمكن، مدى سرعة امتصاص الكربون، ومقدار احتوائه، ومدة تخزينه. من خلال هذه الجهود المبذولة، يهدف العلماء في جامعة ييل إلى إنشاء حافظة من الاستراتيجيات لإزالة الكربون التي لها آثار على نطاق عالمي.

واستناداً الى النجاحات الأولية التي حققها قطاع الطيران، سيقوم المركز بتوسيع نطاقه لمعالجة المصادر العالمية الإضافية للانبعاثات - من خلال نشر ومشاركة النتائج التي توصل إليها حتى تتمكن الشركات والقطاعات والحكومات من الاستفادة من العمل الذي من شأنه تسريع اعتماد وتنفيذ استراتيجيات احتجاز الكربون الطبيعي حول العالم.

ومن جهتها، قالت الدكتورة إنجريد سي. "إندي" بورك، عميدة كلية ييل للبيئة الممولة من كارل دبليو. نوبلوخ الابن: "إنّ معالجة التغير المناخي تشكّل تحدياً معقداً يتطلب اتخاذ إجراءات عاجلة، وستشكّل استراتيجيات احتجاز الكربون الطبيعي جزءاً رئيسياً من هذه الإجراءات". وأضافت: "من خلال إنشاء مركز ييل لاحتجاز الكربون الطبيعي، نهدف إلى تطوير استراتيجيات قابلة للقياس لاحتجاز الكربون من أجل المساعدة في تعويض الانبعاثات الكربونية على مستوى العالم".

يعتمد التزام "فيديكس" على تاريخ من الممارسات المستدامة. منذ العام 2009، ساهمت الجهود المبذولة من قبل الشركة في خفض كثافة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 40 في المائة تقريباً عبر المؤسسة بينما ارتفع حجم الحزمة بنسبة 99 في المائة خلال تلك المرحلة. في الآونة الأخيرة، صُنفت "فيديكس" في المرتبة الأولى في قطاعها من قبل شركة "جست كابيتال" في قائمة العام 2021 باعتبارها أفضل الشركات المدرجة على قائمة "جست" في أمريكا في فئة البيئة، والأولى في قطاع السفر والنقل والخدمات اللوجستية وفقاً لشركة "نيوزويك" باعتبارها "أكثر الشركات مسؤولة في أمريكا لعام 2021".

ومن جهته، أشار ميتش جاكسون، الرئيس التنفيذي لشؤون الاستدامة في شركة "فيديكس": "في حين أننا قطعنا شوطاً كبيراً على صعيد الخطوات الهائلة التي اتخذناها للحد من أثرنا البيئي، إلا أنه لا يزال أمامنا الكثير للقيام به. ترتبط صحة قطاعنا على المدى الطويل ارتباطاً مباشراً بصحة الكوكب، غير أنّ هذه المساعي لا تهدف إلى جني الأرباح الإجمالية فحسب - بل تعكس الشيء الصحيح الذي يجب فعله". وأضاف: ""في ’فيديكس‘، نلتزم بربط الأشخاص والإمكانيات بدهاء ومسؤولية. وستساهم الخطوات التي نتخذها اليوم في إحداث أثر إيجابي على الأجيال القادمة".

لمحة عن شركة "فيديكس"

تقدم شركة "فيديكس" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: FDX) للعملاء والشركات في جميع أنحاء العالم مجموعةً واسعة من خدمات النقل، والتجارة الإلكترونية وخدمات الأعمال التجارية. وتوفّر الشركة التي حققت عائداتٍ سنوية تبلغ 75 مليار دولار أمريكي، حلول تجارية متكاملة عبر شركات عاملة تتنافس بشكل جماعي وتُدار بصورة تعاونية، تحت علامة "فيديكس" التجارية المرموقة. وتُلهِم "فيديكس" المُصنّفة على الدوام من بين أصحاب العمل الأكثر إثارة للإعجاب وائتماناً في العالم، أعضاء فريقها الذين يتجاوز عددهم 600 ألف موظفاً مركزةً على السلامة، وأعلى المعايير الأخلاقية والمهنية واحتياجات عملائها ومجتمعاتها. لمعرفة المزيد حول الجهود المتواصلة من قبل "فيديكس" لتحقيق الاستدامة، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني التالي: sustainability.fedex.com.

البيانات التطلعية

قد تعتبر بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي بيانات تطلعية، مثل البيانات المتعلقة بهدفنا المتمثل في تحقيق عمليات خالية من الانبعاثات الكربونية على مستوى العالم بحلول عام 2040، واستراتيجياتنا لتحقيق هدفنا في انبعاثات خالية من الكربون، وافتراضات أساسية. تشمل البيانات التطلعية البيانات التي تسبقها أو تتبعها أو تتضمن الكلمات التالية "سوف" ، أو "قد" ، أو "يمكن" ، أو "سيكون" ، أو "ينبغي" ، أو "يعتقد" ، أو "يتوقع" ، أو "يتنبأ"، أو "يخطط" أو "يقدّر" أو "يهدف" أو "يصمم" أو "ينوي" أو "يلتزم" أو تعبيرات مماثلة. تخضع هذه البيانات التطلعية للمخاطر والشكوك والعوامل الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى نتائج فعلية - من ضمنها خطط المشروع وتوقيته، والانخفاضات المستقبلية للانبعاثات وكثافة الانبعاثات، ونتائج احتجاز الكربون، والأثر الذي خلفته الجهود التشغيلية والتقنية - تختلف مادياً عن التجربة التاريخية أو عن النتائج المستقبلية المعبّر عنها أو المتضمنة في هذه البيانات التطلعية.

وتشمل المخاطر والشكوك المحتملة، على سبيل المثال لا الحصر: قدرتنا على تنفيذ استراتيجياتنا وتحقيق أهدافنا في حدود التكاليف والأطر الزمنية المتوقعة؛ وتوافر مركبات كهربائية معدومة الانبعاثات الكربونية، والوقود البديل، والطائرات الفعالة من حيث كفاءة استهلاك الوقود، والمواد والمكونات الأخرى؛ وصعوبات الإنتاج والتصميم والصعوبات التشغيلية والتقنية غير المتوقعة؛ ونتائج الجهود المبذولة في الأبحاث والتطورات التقنية المستقبلية، بما في ذلك القدرة على توسيع نطاق المشاريع والتقنيات على أساس تنافسي تجارياً كعزل الكربون و/أو العمليات الأخرى ذات الصلة؛ والامتثال والتغييرات والإضافات التي تطرأ على القوانين العالمية والإقليمية أو الضرائب أو الرسوم أو التفويضات أو المتطلبات المتعلقة بانبعاثات غازات الدفيئة أو تكاليف الكربون أو الأهداف المتعلقة بالمناخ؛ والقوانين والمتطلبات المتعلقة بالعمل التي تقيد أو تمنع قدرتنا على فرض متطلبات على الأطراف الثالثة التي توفر النقل المتعاقد عليه لشبكات النقل لدينا؛ وتكييف المنتجات مع تفضيلات العملاء وقبول العملاء لحلول سلسلة التوريد المستدامة؛ وأعمال المنافسين والضغوط التنافسية؛ ووتيرة التعافي الإقليمي والعالمي من جائحة "كوفيد-19"؛ وغيرها من العوامل التي يمكن العثور عليها في إيداعات "فيديكس" لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية. تُعبّر أيّ من البيانات التطلعيّة عن تاريخ الإعلان عنها. ولا نتعهد أو نلتزم بأيّة موجبات لتحديث أو مراجعة أيّة بيانات تطلعيّة، سواء نتيجة لمعلومات جديدة أو فعاليّات مستقبليّة أو سواها.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20210303005263/en

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق