شريحة إيلون ماسك Neuralink مكنت قرد من لعب ألعاب الفيديو!

سعودي جيمزر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

إيلون ماسك مؤسس تيسلا وأغنى رجل بالعالم حالياً يستمر بإبهار الجميع بتقنياته الحديثة ومشاريعه المثيرة للجدل فبجانب الانترنت الفضائي سبيس اكس لدينا الآن تقدم بمشروع Neuralink

هذا المشروع الذي كان قد كشف عنه في أغسطس الماضي وقال بأنه عبارة عن شريحة توضع في العقل لتكون صلة وصل هامة بين الدماغ البشري والأجهزة الإلكترونية. واليوم يبدو بأن ماسك حقق تقدم في اختبارات هذه الشريحة حيث كشف خلال حديثه في منصة كلوب هاوس للمحادثات الصوتية بأنهم نجحوا في تحفيز عقل قرد وجعله يتمكن من لعب ألعاب الفيديو بعد زرع هذه الشريحة في دماغه وربطها بأسلاك دقيقة وأقطاب متناهية الصغر داخل دماغه.

وذكر ماسك بأنه لايمكن ملاحظة مكان وجود الشريحة والقرد لايشعر بأي شيء مزعج نهائياً، كما أن العاملين في نيورالينك نجحوا في اختبار الزرع والإزالة وإعادة الزرع، ووعد بنشر مقاطع فيديو لهذه التجربة قريباً. وهم حالياً يعملون على إدخال شريحة ثانية في قرد آخر كي يتمكنوا الاثنان من لعب الألعاب معاً.

واقتصرت اختبارات الشركة حتى الآن على الخنازير والقرود، لكن ذلك لم يمنع ماسك من التكهن بإمكانية تجربتها على البشر، وقال إذا كان لدى شخصين تكنولوجيا نيورالينك، فيمكن القيام بالتخاطر لنقل المفاهيم، حيث يكون لديك سلسلة معقدة من المفاهيم، ويمكنك نقلها مباشرة إلى الشخص الآخر باستخدام التخاطر.

وأضاف “يؤدي ذلك إلى تحسين جودة الاتصال وسرعته بشكل كبير، وهناك أشياء أخرى يمكن القيام بها، وربما يمكنك حفظ حالة الدماغ، وبالتالي إذا كنت ستموت يمكن نقل دماغك إلى جسم بشري آخر أو جسم إنسان آلي”.

يعد Elon Musk أن تساعد هذه الغرسات الذهنية المزروعة في الدماغ في تسهيل حياة من أصيبوا بالسكة الدماغية ويعانون من أمراض العمود الفقري ليكونوا قادرين على استخدام قوة الفكر للتحكم في الهاتف الذكي أو الكمبيوتر أو أي جهاز إلكتروني آخر. سيسهل ذلك أيضا حياة الأشخاص المصابين بالشلل، أو ضحايا التصلب الجانبي الضموري.

إذاً هذه التكنولوجيا يمكن أن تمكن الناس من التواصل من خلال عقولهم أو حفظ حالة أدمغتهم. لذلك عندما يموتون يتم تحميلها على جسد آخر (ألا يذكركم هذا بلعبة Cyberpunk 2077؟!!)

أخبار ذات صلة

0 تعليق