حملة مقاطعة لعبة Genshin Impact تتصدر التريند على تويتر

سعودي جيمزر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تواصل لعبة Genshin Impact تحقيق الإيرادات العالية حيث تخطت عائداتها على الجوالات حاجز المليار دولار وهذا في غضون 6 أشهر فقط.

لكن رغم تلك النجاحات يبدو بأن مطور اللعبة يواجه مشاكلاً من نوعٍ آخر، حيث بدأت تنتشر حملات لمقاطعة اللعبة عبر تويتر واللاعبون يطلقون هاشتاق يدعون الآخرين لمقاطعة لعب Genshin Impact وسرعان ما تصدرت تلك الحملة التريند.

طبعاً هناك دوافع متعددة وراء مشاركة الأشخاص في تلك الحملة، والكثير منهم أورد عبر حسابه على تويتر أسبابه لمقاطعة اللعبة. فهناك من احتج على جنسنة شخصية Flora وأيضاً قلة خيارات اللعب بشخصيات من غير ذوي البشرة البيضاء.

وهناك من اعترض على وجود إمكانية للإساءة للسكان الأصليين في اللعبة، البعض الآخر أعرب عن استيائه من مستوى الحماية في اللعبة وعدم وجود خاصية التحقق المزدوج عند الدخول للحساب (two-factor authentication)، حيث سبق وأن تعرض لاعبو جنشن إمباكت لهجوم من القراصنة والمطور توعد بإيجاد حلول لذلك.

من ناحية أخرى هناك من احتج على استراتيجية المطور في طرح محتويات الدعم للعبة. حتى الآن فريق miHoYo لم يرد على تلك الحملات ويبدو بأنه يفضل الترام الصمت.

هذا ونذكر بأن هذه اللعبة كلفت مطورها 100 مليون دولار و200 مليون سنوياً كلفة دعمها.

 

كاتب

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.

0 تعليق